ألعاب

قطر أول المتأهلين لربع نهائي كأس العرب بفوز قاتل على عمان بهدف عكسي

بات المنتخب القطري المضيف أول المتأهلين الى الدور ربع النهائي من النسخة العاشرة لكأس العرب لكرة القدم، بعدما حقق الجمعة فوزاً قاتلا على نظيره العماني 2-1 على ملعب المدينة التعليمية ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الاولى التي شهدت تعادل سلبي بين العراق والبحرين.

وفي الوقت الذي كانت المباراة تتجه الى التعادل بهدفي أكرم عفيف لقطر «31 من ركلة جزاء» وخالد الهاجري لعمان «37»، حتى الثواني الأخيرة من الدقيقة السابعة المحتسبة من الوقت بدل الضائع، سجل مدافع المنتخب العماني دوربين فهمي خطأ في مرماه «90+6».

وبات العنابي أول المتأهلين رسمياً بعدما رفع رصيده الى ست نقاط ضامناً صدارة المجموعة بعد فوز افتتاحي على البحرين «1-صفر» أمام العراق «نقطتان»، عمان والبحرين «نقطة لكل منهما».

ويلتقي في الجولة الاخيرة الاثنين المنتخب القطري مع العراق فيما تلتقي البحرين مع عمان لتحديد هوية المنتخب الذي سيلحق بقطر الى دور الثمانية.

ورمى صاحب الأرض بثقل هجومي مبكر بحثاً عن التسجيل مجبراً منافسه على التراجع، وكاد المعز علي يصيب الشباك عندما وصلته عرضية أكرم عفيف داخل المنطقة، إلا ان المدافع أبعد الرأسية قبل أن تتجاوز خط المرمى «9».

وحاول عبد العزيز حاتم التسجيل من كرة ثابتة، فأرسلها قوية علت العارضة بقليل «20»، فيما وجدت تسديدة عفيف المصير ذاته «25»، قبل أن يحاول اللاعب نفسه مرة أخرى وضع الكرة في الزاوية البعيدة إلا ان الحارس إبراهيم المخيني تدخل بحضور لافت «28».

نصف ساعة كانت كافية لفريق المدرب الإسباني فليكس سانشيس لوضع حد لمقاومة العمانيين بعدما توغل عفيف داخل المنطقة ليتعرض لعرقلة من أحمد الخميس ليحتسب الحكم ركلة جزاء انبرى لها أكرم بنجاح مسجلا هدف السبق «31».

وكاد همام الأمين أن يضيف هدفاً ثانياً في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عندما نفذ أكرم خطأ إثر لمس المخيني الكرة خارج المنطقة، فهيأها للأمين الذي سددها قوية ليعوض الحارس الخطأ ويبعد الخطر «45+2».

وتخلى المنتخب العماني عن حرصه الدفاعي في الشوط الثاني بحثاً عن التعديل، فكان له ما أراد عندما أرسل عبد الله فوزا عرضية حولها البديل خالد الهاجري برأسه هدف التعادل «73».

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع سجل دوربين فهمي هدفًا عكسيًا في مرماه ليمنح المنتخب القطري فوزاً قاتلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: