ألعاب

ألكسندر لاكازيت ينقذ أرسنال من الخسارة

أنقذ المهاجم البديل الفرنسي ألكسندر لاكازيت فريقه أرسنال من خسارة الدربي اللندني أمام جاره كريستال بالاس، بإدراكه التعادل في الوقت القاتل 2-2، أمس الأول، على ملعب “الإمارات” بالعاصمة، في ختام المرحلة الثامنة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وفي الوقت الذي كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، نجح لاكازيت، بديل النرويجي مارتن أوديغارد (67)، في إحراز هدف التعادل بالدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، حارما قائد أرسنال السابق لاعب وسطه والمدرب الحالي لكريستال بالاس الفرنسي باتريك فييرا من تحقيق فوزه الثاني هذا الموسم، والأول في أول مباراة له في مواجهة فريقه السابق.

وحل فييرا ضيفا للمرة الأولى كمدرب على ملعب الفريق الذي تألق في صفوفه كلاعب بين 1996 و2005، وتوج معه بقيادة مواطنه المدرب الفذ مواطنه أرسين فينغر بلقب الدوري الممتاز 3 مرات وبالكأس الإنكليزية 4 مرات.

وكان ابن الـ45 عاما قائد الفريق اللندني حين توج الأخير بلقب “برميرليغ” للمرة الأخيرة موسم 2003-2004 من دون أن يتلقى أي هزيمة، وخاض مع “المدفعجية” الذين انضم اليهم عام 1996 من ميلان الإيطالي 400 مباراة قبل أن يعود الى الدوري الإيطالي للدفاع عن ألوان يوفنتوس ومن بعده إنتر ميلان.

وهو التعادل الثاني على التوالي لأرسنال مقابل 3 انتصارات، ومثلها تعادلات، فرفع رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثاني عشر مقابل 8 نقاط لكريستال بالاس الرابع عشر.

هدف مبكر لأرسنال

وبكر أرسنال بالتسجيل عبر أوباميانغ، عندما استغل كرة أبعدها الحارس الإسباني غوايتا، إثر تسديدة للدولي العاجي نيكولاس بيبي من داخل المنطقة فتابعها من مسافة قريبة داخل المرمى الخالي (8)، وهي المرة الثالثة تواليا التي يهز فيها الدولي الغابوني الشباك في البرميرليغ، وذلك للمرة الأولى منذ سبتمبر 2019 عندما فعلها 5 مرات متتالية.

وتألق رامسدايل في حرمان كريستال بالاس من التعادل في الدقيقة الثالثة الاخيرة من الشوط الاول عندما تصدى ببراعة لتسديدة قوية لكالاغر، ونجح بينتيكي في إدراك التعادل عندما استغل كرة خطفها الدولي الغاني جوردان أيوو من مواطنه بارتي فتوغل داخل المنطقة وتلاعب بالمدافع البرازيلي غابريال قبل أن يسددها قوية زاحفة بيمناه من مسافة قريبة على يسار رامسدايل (50).

ونجح كريستال بالاس في التقدم من هجمة مرتدة وصلت من خلالها الكرة إلى إدوارد عند حافة المنطقة فتوغل داخلها وسددها قوية بيمناه في سقف المرمى (73)، وحرمت العارضة المدافع كيران تيرني من التعادل عندما ردت تسديدته القوية من مسافة قريبة (87)، قبل أن يفعلها لاكازيت بتسديدة من مسافة قريبة اثر كرة مرتدة من الحارس غوايتا (90+5).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: